أخبار منوعة

اجتماع إقليمي لمناقشة خطط مشروع الطيور الحوامة المهاجرة

اجتماع إقليمي لمناقشة خطط مشروع الطيور الحوامة المهاجرة

اختتمت في العاصمة عمان فعاليات اجتماع الشركاء الإقليمي لمشروع الطيور الحوامة المهاجرة (MSB) ، والذي شارك فيه عدد من المعنيين والشركاء من دول الشرق الأوسط وإفريقيا واستمر لمدة 3 أيام، لمناقشة التقدم المحرز في المشروع الممول الذي يموله مرفق البيئة العالمي (GEF) وينفذه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالتعاون مع مؤسسة بيردلايف إنترناشيونال والجمعية الملكية لحماية الطبيعة.
يهدف المشروع إلى تعميم الحفاظ على الطيور الحوامة المهاجرة على طول حفرة الانهدام، التي تشهد هجرة أكثر من 2 مليون طائر عبر المنطقة، مع أسراب ضخمة من الطيور الحوامة التي تهاجر بعشرات الآلاف في فصل الشتاء إلى أفريقيا للوصول إلى مواقع تعشيش خصبة في أوروبا وآسيا الوسطى وبالعكس على طول ثاني أكبر مسار لهجرة الطيور في العالم.
كما ويسعى المشروع إلى دمج حماية الطيور الزائرة في القطاعات الحيوية التي تؤثر على هجرة هذه الطيور وهي الزراعة والطاقة والصيد والسياحة وإدارة النفايات وذلك لما لهذه القطاعات من تأثير متزايد على الطيور الحوامة.
ومن جانبه قال ريتشارد غريميت من مؤسسة بيردلايف انترناشيونال ، أن المشروع يوفر فرصًا ممتازة للتعاون في الحفاظ على الطيور الحوامة في المنطقة خاصة، لأن المشروع يعمل على الربط بين كل الجهات المعنية من القطاع العام و الخاص والمنظمات غير الحكومية والحكومات والمنظمات الدولية.
وأضاف ” سعيد بأن أكون جزءا من هذا اللقاء للاطلاع على العمل الرائع الذي تم تنفيذه هنا “، مضيفا حماية الطيور المهاجرة المحلقة مسؤولية جماعية ، ويقوم المشروع بعمل رائع في دمج التنوع البيولوجي في قلب القطاعات التنموية ، وهي: الزراعة ، الصيد ، الطاقة ، إدارة النفايات والسياحة”
وعلق مدير المشروع الوطني في مصر أسامة الجبالي “يعمل المشروع على 5 قطاعات مهمة لها التأثير الأكبر على الطيور المهاجرة المحلقة وموائلها ، ونسعى لنشر الوعي بالمخاطر التي تهدد الطيور على كل المستويات سواء من صناع القرار أو حتى من المواطن البسيط ”
وأضاف “يعمل المشروع على بناء قدرات الشركاء في القطاعات المستهدفة المختلفة، ومثالا على ذلك أنشأ المشروع مركز تدريب إقليمي ومؤسسة لضمان الجودة (مركز التميز البيئي CEE) في مزارع جبل الزيت لتوليد الطاقة من الرياح كما تم تنفيذ عدد من الورش التدريبية لإعداد الكوادر الشبابية في مجال رصد ومراقبة الطيور المهاجرة تحت عنوان “تعريف وتصنيف الطيور المهاجرة خاصة الطيور الحوامة ” بمركز التميز البيئي بجبل الزيت.
كما ويسعى المشروع إلى إنشاء سلطة محايدة في المنطقة للحصول على الشهادات المتعلقة بضمان الجودة لبرامج الحفاظ على الطيور المهاجرة المحلقة التي تهاجر عبر مسار حفرة الانهدام.
تجدر الإشارة إلى أن هذا الاجتماع يعتبر جزءًا من المرحلة الثانية من المشروع، والتي من المقرر الانتهاء منها بحلول نهاية عام 2020
يعمل مشروع الطيور الحوامة المهاجرة في 11 دولة ضمن مسار الهجرة لحفرة الانهدام / البحر الأحمر وهي: جيبوتي ومصر وإريتريا وإثيوبيا والأردن ولبنان وفلسطين والمملكة العربية السعودية والسودان وسوريا واليمن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق